فيروس كورونا وتأثيره على سوق العقارات في تركيا

على الرغم من نجاح دولة تركيا في مكافحة فيروس كورونا في تصنيفها بين الدول التي يزيد عدد سكانها عن 50 مليون نسمة, الا أنه من الواضح تأثير فيروس كورونا على سوق العقارات في تركيا وفي جميع انحاء العالم وكان اهم سبب لهذ التراجع في سوق العقارات في تركيا وانحاء العالم هو حظر السفر الذي جاء في الوقت المناسب

كانت تركيا من اوائل الدول في العالم التي طبقت جميع الاحتياطات لمنع انتشار هذ الوباء سريع الانتشار وكانت الخطوط الجوية التركية التي تحمل عنوان شركة الطيران التي تسافر الى معظم دول العالم مساهمه كبيره في هذا الموضوع لغرض عدم انتشار الفيروس حيث تلقت تركيا اجراءات مبكره وقوية وحظرت وصول العديد من الدول مما ادى الى ابطاء انتشار هذ الفيروس مقارنة بالدول الاخرى ولكنه ضغط بصوره كبيره على سوق العقارات

 

covid19.jpg

صرح چتین آیدین رئيس مجلس إدارة شركة گلوبال  ، الشركة العقارية الرائدة في تركيا ، بأنه يمكن اعتبار هذا الوضع أيضًا فرصة للمستثمرين أو المشترين الأفراد.

كل ازمة هي فرصة ايضا

لقد صرح چتین آیدین في بيانه "ان ضغط المبيعات بسبب الانكماش الاقتصادي المفاجئ الحاصل يتسبب في تخفيض اسعار على شركات البناء التي تحتاج الى سيوله مالية, في حين أن هذ الوضع يزيد من امكانية المساومة للمشترين. فإنه يخلق أيضًا فرصًا للمستثمرين ذوي لسيولة العالية, من ناحية اخرى فأن تقلب اسعار الصرف يجلب فرصا اخرى لان سوق العقارات في تركيا يعتمد على الليرة التركية ومع ارتفاع اسعار الصرف انخفضت اسعار الدولار أو اليورو بنسبة 10% على الرعم من أن اسعار الليرة التركية بقيت على حالها. فالان عندما يرغب البائعين في بيع ممتلكاتهم للسيولة الماليه فأن السوق يقدم الان مزايا سعرية تصل الى 20-25%". نشهد حملات مبيعات جادة في سوق العقارات في تركيا من شركات البناء والبائعين الذين يحتاجون الى سيولة

.

كيف يمكنني شراء عقار بينما هناك حظر سفر؟

يمكن شراء وبيع العقارات في ترك يمكن شراء وبيع OnlineProperty مع,OnlineProperty تقدم گلوبال  صفه مميزة في عمليات شراء العقارات عن بعد مع برنامج العقارات بسهولة عن طريق الهاتف دون الحاجة الى التواجد الفعلي او الجسدي في تركيا OnlineProperty يمكنك قراءة تفاصيل اكثر حول هذ البرنامج من صفحة.

تقدم گلوبال  خدمة احترافية من خلال مكاتبها السبعة العاملة في جميع أنحاء تركيا ، مع فريقها من المهنيين الذين يتحدثون أكثر من 20 لغة ولديهم 16 عامًا من الخبرة في هذا القطاع.